وقال فريق من الخبراء في تقرير رفعه للجنة، إنه تمكن من تحديد شبكتين ماليتين تابعتين لصالح ونجله أحمد، تستخدمان للالتفاف على العقوبات الدولية المفروض عليهما.

وأكد الفريق أنه تتبع أصولا مالية قيمتها نحو 50 مليون دولار أميركي تابعة لصالح ونجله. وقال إنه تمكن من تحديد مصادر الدخل التي يستخدمها صالح وجماعة الحوثي في تمويل عملياتهما العسكرية في اليمن.

وأضاف فريق اللجنة، التي تتخذ من العاصمة اليمنية صنعاء مقرا لها، أنه تحقق من شحنة أسلحة تضم صواريخ مضادة للدبابات، تم ضبطها على متن مركب شراعي قبالة سواحل عمان.

كما أكد التقرير أن فريق الخبراء شاهد أسلحة تم إنتاجها في إيران، مشابهة لتلك التي تظهر في وسائل الإعلام بحوزة المتمردين الحوثيين وميليشيات صالح.

وشكل مجلس الأمن الدولي لجنة العقوبات الخاصة باليمن في فبراير الماضي، وفق القرار 2041، القاضي بمراقبة وتجميد الأموال ومنع السفر وجمع المعلومات عن الكيانات والأشخاص المتورطين في عرقلة المرحلة الانتقالية في البلاد.